المشروعات الانتاجية بمنظمة الشهيد

Please enter banners and links.

انطلاقا من مقولة (لا تعطني سمكة، ولكن علمني الصيد)..تعمل منظمة الشهيدعلى تحويل الأسر المستهلكة المحتاجة إلى أسر منتجة قادرة على توفير دخل ثابت لها شهريا، يضمن لها مستوى معيشيا أفضل،ويجعلها قادرة على تحقيق متطلباتها دون الحاجة إلى مساعدة،فهي تنمي المهارات، وتدرب الأسر البسيطة على الاستفادة من الموارد المتوفرة في بيئاتها،وتتنوع المشروعات طبقا لمهارة الأسر المنتجة ما بين مشروعات قائمة على مهارات الخياطة،والتطريز العادي و المتقدم، باستخدام المواد المحلية،وصناعة الخردوات الخاصة بالمنازل،وتغليف الهدايا،وصناعة الحلويات والخبائز والمعجنات.

إن برنامج تمويل مشروعات الأسر المتعففة وتحويلهم إلى أسر منتجة قادرة على الاكتفاء الذاتي يعتبر من أكثر المحاور التي تهتم بها و تنفذها المنظمة، فقد ارتفع عدد الأسر المستفيدة منها،والأسر المستفيدة من المشروع تعتمد على نفسها وعلى قدراتها في زيادة دخلها مما يشعرها بالفخر،ويزيد من  إدراكها لقيمة العمل اليدوي،وينعكس ذلك على نفسية أبنائها،ويشجعهم على الجد والاجتهاد لمساعدة أسرهم للعيش بحياة كريمة،ففكرة المشروعات الانتاجية  تقوم على الدعم المادي والفني الذي تقدمه االمنظمة لأسر الشهداء،وكذلك مساعدتهم على تنمية مهاراتهم،وتدريبهم،وتمليكهم مشاريع اقتصادية مدروسة ذات عائد مادي مجز.

وتؤمن منظمة الشهيد إن خطة العمل الخيري يجب أن تكون في اتجاه التنمية، وفي اتجاه بناء المجتمع، حيث إن المساعدة المستمرة للفقراء تقودهم إلى الاتكالية والاعتماد على الغير؛لذلك فإن المساعدة يجب أن تكون في اتجاه إيجابي يؤهل الأسرة للاعتماد على نفسها في المستقبل. فعند تقديم المساعدة يجب أن تتجه إلى العناية الشاملة، بحيث تسير خطة المساعدة نحو التأهيل للنهوض بالأسرة للاعتماد على القدرات الذاتية، وذلك بعدم اقتصارها على توفير مبلغ من المال شهريا أو سنويا حسب خطة المنظمة،فالعمل لمساعدة الأسرة الفقيرة يجب أن يكون من خلال تأهيلها وتنميتها بالبحث عن عناصر الإنتاج المحلية المتوافرة في محيط الأسرة وبيئتها، وتنمية تلك العناصر وتحويلها إلى آلة إنتاج، من خلال التدريب، وتوفير وتمليك وسائل وأدوات الإنتاج القادرة على تحويل تلك الأسرة من أسرة معالة محتاجة إلى أسرة منتجة قادرة على العطاء. وهذا هو شعارالمنظمة.

إن فكرة الأسر المنتجة تعد أحد البرامج التطويرية التي تبناها منظمة الشهيد نتيجة دراسة الحالات التي تكفلها وتقدم الدعم لها بكافة أشكاله، حيث تقوم المنظمة بالبحث عن المهارات التي تمتلكها أسرة الشهيد، سواءً كانت الأم أوالاخت او الابنة،او ايا من أفرادها. وقد جمعت المنظمة قاعدة بيانات على مستوى كل ولايات السودان في عدد الحالات المنتجة، واهتمت بالأعمال التي يمكن لها تغيير خط سير ومعيشة هذه الأسر،وتحويلها من أسر مستهلكة إلى أسر منتجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *